موسيقى


الأقسام

الصحة

دراسة حديثة تكشف خطر السجائر الإلكترونية على القلب والمحيطين بالمٌدخّن


دراسة حديثة تكشف خطر السجائر الإلكترونية على القلب والمحيطين بالمٌدخّن


 تؤكّد دراسة جديدة أن السجائر الإلكترونية قد تكون سيئة على صحة القلب مثل العادية، ويمكن أن تكون ضارة بالنسبة للآخرين الذين يتعرضون لبخارها غير المباشر.



وقام باحثون من جامعة ولاية أوهايو في الولايات المتحدة بتحليل دراسات سابقة حول السجائر الإلكترونية.



ووجدوا أنها (مثل التدخين العادي) تزيد من ضغط الدم ومعدل ضربات القلب وتصلب الشرايين والالتهابات، وجميعها مرتبطة بأمراض القلب.



ويقول قادة الصحة في المملكة المتحدة إن السجائر الإلكترونية أكثر أمانا بنسبة 95% من التبغ. ولكن بالإضافة إلى النيكوتين، يمكن أن تحتوي السجائر هذه على جزيئات صغيرة ومعادن ونكهات، قد تزيد من المشكلات الصحية.



وقال المشرف على الدراسة البروفيسور لورين وولد: "هناك المزيد والمزيد من الأسباب المقلقة. إن الضرر المحتمل للقلب مع مرور الوقت هو في الأساس غير مدروس".



وأضاف أن هناك حاجة إلى مزيد من المعلومات حول التأثيرات الثانوية للسجائر الإلكترونية.



تجدر الإشارة إلى أن أكثر من 1600 حالة إصابة بمرض الرئة في الولايات المتحدة مرتبطة بأبخرة السجائر الإلكترونية، بما في ذلك 30 حالة وفاة، لا يزال التحقيق فيها مستمرا.



قد يهمك أيضا

comments powered by Disqus
 
Layout
Version
Backgrounds                        
Headings Font
Content Font