موسيقى


الأقسام

الصحة

تحذيرات خطيرة من "الباراسيتامول" و"الإيبوبروفين" لتسكين الآلام


تحذيرات خطيرة من الباراسيتامول والإيبوبروفين لتسكين الآلام


كشف خبراء الصحة في مصر، عن تصريحات صادمة بشأن وصف المسكنات مثل الباراسيتامول والإيبوبروفين كعلاج للألم المزمن، قائلين إنها "قد تسبب ضررا أكثر مما تنفع".ويدعي المعهد الوطني البريطاني للصحة وتميز الرعاية أنه لا يوجد دليل يذكر لاستخدام تلك الأدوية، وكذلك الأسبرين والمواد الأفيونية لعلاج الآلام المزمنة، وطالب المعهد بضرورة "وقف استخدامها أو وصفها لتلك الحالات".



وأشار إلى أن مخاطر تناول مثل تلك الأدوية، يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بالأذى أو التورط في الإدمان، وعلى الرغم من وصف المعهد الوطني البريطاني لـ"الباراسيتامول" للمرضى على مدى سنوات عديدة؛ فقد حذر الأطباء من أنه سيكون من "غير المناسب" بالنسبة لهم وصف تلك الأدوية للمرضى بعد الآن.



وينصح المعهد، الأشخاص الذين يعانون من آلام مزمنة، اللجوء إلى "التمارين، العلاج، والوخز بالإبر، أو حتى مضادات الاكتئاب"، ووفقًا للمعهد؛ فإن الألم الأوَّلي المزمن، هو حالة في حد ذاتها لا يمكن تفسيرها من خلال تشخيص آخر أو كأعراض لحالة كامنة، وغالبًا ما يعرف الأطباء الألم المزمن على أنه أي ألم يستمر لمدة تتراوح من 3 إلى 6 أشهر أو أكثر.



قد يهمك أيضــــــــــــــــًا



مؤسسة الرئة الأوروبية تعلن أن الباراسيتامول خلال الرضاعة يرفع خطر الربو للطفل



الباراسيتامول أثناء الحمل يسبب مشاكل للأطفال مستقبلًا

comments powered by Disqus
 
Layout
Version
Backgrounds                        
Headings Font
Content Font